Saturday 8th of August 2020
متابعة نيوترك بوست

أكد وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار أمس أن بلاده لديها الحق في التنقيب والاستفادة من الثروات في مناطق الصلاحية البحرية التابعة لها بشرق المتوسط والمناطق المرخص بها في جمهورية شمال قبرص التركية.

وقال :في كلمة ألقاها خلال حفل استقبال بمناسبة يوم القوات المسلحة لجمهورية شمال قبرص التركية في العاصمة أنقرة "لا يساورن أحد الشك في مواصلتنا استخدام حقوقنا في التنقيب".

وأكد أن تركيا تولي أهمية كبيرة لقضايا تحديد مناطق الصلاحية البحرية وحماية الحقوق السيادية بالتساوي وتقاسم الموارد بشكل عادل ومحق.

وطالب بعدم تجاهل هذه القضايا أبد، مؤكداً على استمرار بلاده لحماية حقوقنا وحقوق أشقائنا القبارصة".

وقال أكار "للأسف لم نتلق ردا إيجابيا من جيراننا بخصوص البيانات الصادرة سابقا عن مسؤولينا ومؤسساتنا المعنية حول استعدادنا لإجراء المحادثات اللازمة فيما يتعلق بتقاسم الموارد، لذا نواصل أنشطتنا مع أشقائنا في قبرص تماشيا مع حقوقنا المشتركة وبما يتناسب مع القانون الدولي".

وبين أن أنشطة بلاده جميعها قانونية وتتوافق مع القانون الدولي والقانون البحري.

على الصعيد ذاته أوضح أن قبرص قضية وطنية بالنسبة لتركيا، "ووجهة نظرنا لم تتغير إزاء قبرص منذ العام 1974".

وأكد أن بلاده على استعداد للقيام بكل ما يلزم للدفاع عن مصالح أشقائها القبارصة.

السياحة في تركيا

متابعة نيوترك بوست

أكد وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار أمس أن بلاده لديها الحق في التنقيب والاستفادة من الثروات في مناطق الصلاحية البحرية التابعة لها بشرق المتوسط والمناطق المرخص بها في جمهورية شمال قبرص التركية.

وقال :في كلمة ألقاها خلال حفل استقبال بمناسبة يوم القوات المسلحة لجمهورية شمال قبرص التركية في العاصمة أنقرة "لا يساورن أحد الشك في مواصلتنا استخدام حقوقنا في التنقيب".

وأكد أن تركيا تولي أهمية كبيرة لقضايا تحديد مناطق الصلاحية البحرية وحماية الحقوق السيادية بالتساوي وتقاسم الموارد بشكل عادل ومحق.

وطالب بعدم تجاهل هذه القضايا أبد، مؤكداً على استمرار بلاده لحماية حقوقنا وحقوق أشقائنا القبارصة".

وقال أكار "للأسف لم نتلق ردا إيجابيا من جيراننا بخصوص البيانات الصادرة سابقا عن مسؤولينا ومؤسساتنا المعنية حول استعدادنا لإجراء المحادثات اللازمة فيما يتعلق بتقاسم الموارد، لذا نواصل أنشطتنا مع أشقائنا في قبرص تماشيا مع حقوقنا المشتركة وبما يتناسب مع القانون الدولي".

وبين أن أنشطة بلاده جميعها قانونية وتتوافق مع القانون الدولي والقانون البحري.

على الصعيد ذاته أوضح أن قبرص قضية وطنية بالنسبة لتركيا، "ووجهة نظرنا لم تتغير إزاء قبرص منذ العام 1974".

وأكد أن بلاده على استعداد للقيام بكل ما يلزم للدفاع عن مصالح أشقائها القبارصة.