Saturday 8th of August 2020

 

أشار وزير الصحة التركي فخر الدين قوجة، إلى أنه في حال استمر الوضع على ما هو عليه من انتهاكات صحية، وعدم الإلتزام بالتدابير الوقائية اللّازمة التي وضعتها الحكومة، مثلما حدث ولا يزال يحدث في أيام عيد الأضحى، سيتم اتخاذ القرارات السابقة مرة أخرى.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها الوزير لوسائل إعلام تركية، اليوم السبت، معبرا عن استيائه من الوضع الراهن في مختلف المحافظات التركية.

واعتبر قوجة قرار عدم فرض حظر التجول بداية من أول أيام عيد الأضحى، أدى إلى الرضا التام لدى المواطنين مما جعلهم يتصرفون بحرية تامة وباللامبالاة والتسيب في الالتزام بالإجراءات الوقائية اللازمة.

وأكد الوزير التركي أنه في ظل الخروقات التي تشهدها بعض الولايات فإنه لا مفر من العودة للإجراءات السابقة، مشيرا إلى أن هناك معلومات خاطئة وليس لها أي أساس علمي حول انخفاظ احتمالية الإصابة بالفيروس في الأماكن العامة والمفتوحة، مؤكدا أنها مجرد إشاعات لا أكثر وأن الوسيلة الوحيدة للحماية من الفيروس هي الالتزام بالإجراءات الوقائية أهمها القناع واحترام المسافة الاجتماعية. 

وكان قوجة قد أوصى خلال الأسبوع الماضي في بيان عقب اجتماع المجلس العلمي لمكافحة كورونا المواطنين وخاصة المسنين والذين يعانون من أمراض مزمنة، بالحرص على التدابير الوقائية من فيروس كورونا خلال أيام عيد الأضحى.

السياحة في تركيا

 

أشار وزير الصحة التركي فخر الدين قوجة، إلى أنه في حال استمر الوضع على ما هو عليه من انتهاكات صحية، وعدم الإلتزام بالتدابير الوقائية اللّازمة التي وضعتها الحكومة، مثلما حدث ولا يزال يحدث في أيام عيد الأضحى، سيتم اتخاذ القرارات السابقة مرة أخرى.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها الوزير لوسائل إعلام تركية، اليوم السبت، معبرا عن استيائه من الوضع الراهن في مختلف المحافظات التركية.

واعتبر قوجة قرار عدم فرض حظر التجول بداية من أول أيام عيد الأضحى، أدى إلى الرضا التام لدى المواطنين مما جعلهم يتصرفون بحرية تامة وباللامبالاة والتسيب في الالتزام بالإجراءات الوقائية اللازمة.

وأكد الوزير التركي أنه في ظل الخروقات التي تشهدها بعض الولايات فإنه لا مفر من العودة للإجراءات السابقة، مشيرا إلى أن هناك معلومات خاطئة وليس لها أي أساس علمي حول انخفاظ احتمالية الإصابة بالفيروس في الأماكن العامة والمفتوحة، مؤكدا أنها مجرد إشاعات لا أكثر وأن الوسيلة الوحيدة للحماية من الفيروس هي الالتزام بالإجراءات الوقائية أهمها القناع واحترام المسافة الاجتماعية. 

وكان قوجة قد أوصى خلال الأسبوع الماضي في بيان عقب اجتماع المجلس العلمي لمكافحة كورونا المواطنين وخاصة المسنين والذين يعانون من أمراض مزمنة، بالحرص على التدابير الوقائية من فيروس كورونا خلال أيام عيد الأضحى.